الجمعة، 29 يوليو، 2011

الثورة بين المدنية والاسلامية

اللي حصل في ميليونية جمعة 20 يوليو محتاج لوقفة مننا كلنا ونتفحص المشهد بمنتهى الحيادية والصراحة مع النفس عشان نقدر نعرف ايه اللي بيحصل واحنا ماشيين ازاي

من بداية الثورة وفي حالة اقصاء تامة للتيارات الاسلامية ومكنش هو ده المتخيل ولا المتوقع انه يحصل عشان ببساطة كان الكل عارف ان فزاعة التيارات الاسلامية كانت من صنع مبارك والامريكان

لكن لما سمعنا كلنا شيوخ السلفية قبل الثورة ان الخروج على الحاكم حرام وان يوم 25 يناير هيعمل فتنة وحرام النزول ولقينا في تصريحات لقيادات الاخوان عدم مشاركتهم في اليوم ساعتها كل الناس علمت عليهم مع ان التيارات الاسلامية كانت من اكثر الناس متضررة من نظام مبارك وكان امن دولة مبارك بيستخدمو اعنف واشرس الاساليب معاهم وكان النظام واضح وصريح انه ضد الدين تماما.

لكن كلنا لاحظنا ان عدد كبير خالف قرارات التيارات الاسلامية  وشاركو من يوم 25 يناير وكمان محدش ينكر ابدا ان الاخوان تصدو بصدورهم لمعركة الجمل وشاركو بشكل رائع في تأمين الميدان خلال فترة الثورة بشبابهم وفتياتهم.

وكان كل حاجة جميلة وشبه مثالية وكان جميع التيارات فعلا ايد واحد لحد تنحي مبارك وابتدى كلام بسيط على الخلاف على المادة التانية من الدستور لحد ما ابتدى الكلام على الاستفتاء

وابتدى المشهد السياسي يتغير بصورة كبيرة ... فمن اللحظة دي وابتدت الحرب تاخد مجرى تاني خالص

فبعد الخديعة الكبرى ان النظام قد سقط وان الجيش هو من حمو الثورة .. ابتدى اول طعم يترملينا للوقوع في فخ الوقيعة

وابتدى تكتيك فرق تسد باستخدام نقاط ضعف النخبة السياسية ... بالتفرقة بين نعم ولا

وبدل الدخول في جدال ليه نعم وليه لا وبدل من انتهاز الفرصة لتوعية الشعب بالدستور والمواد والاعلان و و و و

دخلنا في معركة تقسيم النخبة لاسلامية وغير الاسلامية " ليبرالية وعلمانية ومسيحية كمان "

وكان استخدام الفزاعة الجديدة " المادة التانية في خطر " هي المتصدرة المشهد السياسي

فبقى الاعلانات في كل حتة في مصر .... قول لأ عشان دم الشهداء ... قول نعم عشان دم الشهداء

قول لأ عشان مصر ... قول نعم عشان الاستقرار

قول لأ لمستقبل اولادك ... قول نعم واحمي دينك

قول لأ عشان متبقاش اسلامية " في بعض الكنائس " .... قول نعم عشان تحمي دينك " في بعض الجوامع "

وبدل ما كنا ايد واحد ضد النظام .. بقينا فريقين ضد بعض وحرب التخوين الاعلامية كانت شغالة من نار

ملحوظة صغيرة: مع ان الكلام في الوقت ده كان على عجلة الانتاج واقتصاد مصر وانهيار البورصة كان كمية فلوس اتصرفت على حرب نعم ولا بشكل غير طبيعي

وبعد النتيجة الساحقة ال77% ... وبعد الاعلان الدستوري البعيد كل البعد عن نتيجة الاستفتاء

ابتدت موجة اخرى من الاتهامات المتبادلة :

انصار " لأ " : نرفض استخدام الدين في السياسة ونرفض استخدام جهل الناس وانسياقهم وراء الشيوخ .. ونرفض استغلال الاعلان الدستوري المزيف لصالح التيارات الاسلامية ونرفض ان يحكم الشعب الاغلبية الجاهلة المناسقين وراء دكتاتورية الاقلية!!!

أنصار " نعم" :: نياهاهاها ضحكة ساخرة .. موتو بغيظكم فقد اثبتنا ان الشارع لنا وال77% قالو نعم للاسلام ونعم لنصرة الاسلام ونرفض الخروج عن ارادة الشعب المصري

المجلس العسكري: لقد اثبتت نتيجة الاستفتاء ان الشعب المصري يثق في الجيش ويقول نعم للمجلس العسكري

ومن ساعتها والحرب مشتعلة بين انصار لأ وانصار نعم والمجلس العسكري بيلعب بالطرفين وبيطقشهم في بعض زي البيض والاعلام بقى لما بيصدق يظيط ويشعلل

وبدل ما كانت النخبة تلتفت لغلطتها وتحاول تصنع رؤية وخطة واضحة لشكل الدولة المتوافق عليها من الجميع والمحاولة من تقديم مقترح لقواعد اللعبة ... دخلو في سكة الدستور أولا مع انهم معترضوش على مبدأ الاستفتاء قبلها

وحصلت المعركة التانية الدستور اولا لانصار " لا " والانتخابات أولا لانصار " نعم "

وبعد الخسارة الثانية والشارع المصري رفض الدستور اولا ... ابتدى يظهر شعار الفقراء اولا والثورة اولا والقصاص اولا و و و و و

وفي خلال الاوقات دي ايقن النخبة ان عدوهم الان هم التيارات الاسلامية وخصوصا الاخوان المسلمين ... فبدأو هما نفسهم يستخدمو نفس فزاعة مبارك وشن حرب غير مبررة على الاسلاميين في الاعلام من ناحية وفي التحرير من ناحية

ومحاولة تحالف التيارات انصار " لأ " لتكوين جباهات لمواجهة التيارات الاسلامية

ملحوظة صغيرة مع ان انصار  " نعم" مش كتلة واحد ومش كلهم تابعين للتيارات الاسلامية .. ركزو انصار " لأ"  لمواجهة التيارات الاسلامية بدل مواجهة نظام مبارك ونظام طنطاوي اللي بيلعب بينا

وبعد اختراع جديد "مجلس رئاسي مدني " لانصار لأ في محاولة منهم للتخلص من المجلس العسكري وعمل دستور اولا وبعدين انتخابات عشان يتفادو سيطرة التيارات الاسلامية  .... ابتدت معركة جديدة ورد عليها التيارات الدينية " لا لمجلس رئاسي مدني" و " الشعب والجيش ايد واحد " ورفض التيارات الاسلامية الهتاف بسقوط المشير خوفا منهم بسيطرة مجلس رئاسي بقيادة انصار " لأ "

وعندما انضم الاخوان لمليونية 8 يوليو ... وتم محاولة اقصائهم من المنصات ومحاولة منعهم من انشاء منصتهم والهتاف ضدهم

وبدئت حرب غريبة ضد الاخوان من التخوين والعمالة وتريقة و و و و

وبعد فشل المعركة الثالثة في الشارع بمساعدة طبعا اعلام المجلس العسكري وفزاعة الوقيعة بين الشعب والجيش

ظهرت حرب رابعة وهي :المباديء فوق الدستورية ليست قابلة للتعديل او الالغاء

وكانت من اكبر الخلافات اللي ظهرت في المباديء دي هي اللعب على المادة التانية من الدستور وهو ما اثار غضب التيارات الاسلامية ونسبة كبيرة من الشعب المصري.

وقرر وقتها التيارات الاسلامية باالدعوة الى مليونية 29 يوليو لعدة مطالب توافقية ولكن على رأسهم مطلبين خاصين :

1-      التأكيد على هوية الدولة     2- رفض المباديء فوق الدستورية

وساعتها ابتدت حرب لرفض المليونية واقصاء ميدان التحرير على مطالب الثورة فقط مع العلم ان تم رفع قبل كده في التحرير الدستور اولا والمباديء فوق الدستورية والشعب يريد اسقاط المشير وده اللي اعتبره الجميع تساؤل غريب::

ليه بتقصو الاسلامين من رفع مطالبهم بحجة انها ليست توافقية .. وترفعون مطالبكم وهي ايضا ليست توافقية

ساعتها ابتدت فزاعة في كل قنوات الاعلام وحتى الاعلام البديل ان التيارات الاسلامية يدعون لمليونية تطهير الميدان من الخونة والكفرة

وفي نفس الوقت المجلس العسكري كان بيأكد ان من في الميدان هم بلطجية وممولين من الخارج وعملا واستخدم كبش فداء " 6 ابريل "

وطبعا لجنة الفلول الالكترونية اشتغلت من نار تشويه 6 ابريل وضم كل النشطاء المعروفين بالليبرالين والعلمانين لخانة 6 ابريل العملا والخونة

ويوم بعد يوم كان مليونية 29 يوليو تحدي للجميع .... النخبة انصار " لأ " مصممين على البقاء في الميدان والاستعداد لمليونية 29 يوليو لاثبات عدم خوفهم من الاسلامين وانهم مستعدين لحماية الميدان

والتيارات الاسلامية تتحدى ان تحشد لأكبر مليونية في التحرير لاثبات انهم الاكبر والاقوى

وحقنا للدماء فقد حاول الجميع التحاور والاتفاق على جمعة الوحدة الشعبية وعدم رفع اي مطالب غير توافقية

وابتدى مسلسل حشد في جميع الجوامع وفي جميع شوارع مصر " انصر دينك وشارك في جمعة تطبيق الشريعة "

ولما جه يوم الجمعة وشوفنا استعداد الاخوان باقوى فريق لتأمين الميدان وشوفنا الشعاارات الاسلامية لنصرة الاسلام ولتطبيق الشريعة الاسلامية وهتافات الجيش والشعب ايد واحدة وكان اكبر عدد شاهدتها مصر في الميدان من كل محافظات الجمهورية

وكانت جميع هذه الشعارات خالفت ما تم الاتفاق عليه في اجتماعات التحالف واعبرتها جميع القوى السياسية خيانة

وبعد حدوث عمليات تخوين من انصار "لا" للتيارات الاسلامية ... وعمليات تكفير من التيارات الاسلامية لانصار "لا"

ايقنا جميعا ان تم استخدامنا واستدراجنا لمعارك ليست بماكنها وليست بوقتها

فزي ما انصار لا اقصو مسبقا التيارات الاسلامية والتريقة عليهم بشكل واضح .... التيارات الاسلامية اقصت انصار لا والتريقة عليهم

والمجلس دلوقتي بيستخدم الاعلام بشكل غير مباشر ليخير الناس كلهم .... عايزين الخونة والعملا؟؟؟ ولا عايزنها دولة اسلامية " الدقون على حد قول البعض" ولا تخلو المجلس العسكري يحميكو؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

وعلى الناحية الدولية فقد نجح طنطاوي ان يرسل للعالم اجمع ان وجوده الان يحميهم من الاسلاميين

ولابد ان يعي التيارات الاسلامية اننا لسنا في غزوة احد ... فلم يمس احد الدين الاسلامي ولا من حق اي حد تكفير اي انسان مهما كان .. مش من حقكم ان تخلقو فزاعة جديدة بانفسكم وكانكم بتقولو للجميع " احنا اهو واذا كان عاجبكم واللي مش معانا يبقى ضد الاسلام"

طبعا الثورة المصرية مكنتش تقصد كل اللي بيحصل ده ... فكلنا خرجنا لمطالب متوافق عليها من جميع الاديان ومن جميع اطياف البشرية ... عيش حرية عدالة اجتماعية وكرامة وانسانية

اعتقد دلوقتي جه الوقت لوقف المعارك الغير مجدية ... ونقف كلنا نتفرج على نفسنا ونسال هو ده اللي احنا عايزينه؟؟

ويحاول الجميع عرض افكارهم وكلنا نسمع بعض .. ايه هي الدولة المدنية المقصودة من انصار " لأ " وايه هي الدولة الاسلامية المقصودة من التيارات الاسلامية

وهل يمكن الاتحاد في شكل دولة يرضينا جميعا؟؟؟ هل الدولة المدنية ذات المرجعية الاسلامية التي تكفل الحرية للجميع وتكفل الديمقراطية للجميع يرضينا جميعا؟؟؟؟؟

هل من الممكن الاتحاد جميعا في رؤية وهدف واضح ونقف به امام النظام الفاسد الذي لا يزال موجودا؟؟؟

هل يمكن وقف معركة التخوين والتكفير المتبادل؟؟؟؟

هل يمكن ان نقول لنفسنا اننا نريد ديمقراطية فلازم ان نتقبلها كما هي ونلعب سياسة حسب قواعد لعبة الدمقراطية واولها الاحترام لرأي الجميع؟؟؟

هل يمكن من النخبة السياسية كلها ان تعيد النظر في اساليبها والياتهم و يفتكرو انهم ضيعو وقت طوووويل من غير النزول للشارع المصري ونسيو ان مصر اكبر بكتييير من ميدان التحرير؟؟

هل من الممكن الاتفاق على انها حرب ضد الفساد وانها حرب للحصول على مباديء الانسانية ... ونبعد عن الحرب الدينية اللي انجرفنا ليها بدون داعي؟؟؟

ارجوكم مصر وشعبها غالية اوووووووي ومش محتاجين اكتر من اننا نسمع بعض ونحترم بعض عشان نقدر نتحد ونرجع تاني لقوة 25 يناير وقوة ال18 يوم اللي هزينا فيها العالم كله وسمع صوتنا

ارجوكم مصر لا تستحمل الانقسام .... ولو سمعنا بعض بهدوء هنعرف ان كل اللي بينتكلم فيه متوافق عليه

فالديمقراطية والقصاص والعدل والمساواة والعدالة الاجتماعية وكل مباديء الثورة ... موجود في الاسلام

فمفيش مصري من انصار لا اتكلم عن شيء يتنافى مع مباديء الاسلام

ومفيش اسلامي اتكلم عن شيء يتنافى مع مباديء الثورة

تحيا مصر وتحيا الثورة .... ولشهداء ثورة مصر لا تحزنو فهي وعكة صحية وهنتعافى منها وكل ما حلمتم بيه وضحيتو بدمكو عشانه هيتحقق ان شاء الله

تحيــــــــا مصر ويحيا شعبها

هناك 28 تعليقًا:

  1. شكرا للتحليل الاكثر من رائع
    اللهم احفظ مصر

    ردحذف
  2. كلام مظبوط جدا

    و ينبغي علي من يسمون انفسهم النخبة التخلي عن الخطاب المستفز للشارع الأسلامي الذي قد نختلف علي حجمه و لكنا لا نختلف علي قدرته علي حشد الشارع كما راينا اليوم.

    القوي الأسلامية (خاصة السلفيين ) ستظل ساكنة مادامت الهوية محفوظة. الاقتراب من الهوية يستدعي تلك القوي للشارع و الحشد.

    و ياريت نذاكر التاريخ المصري. و دور العلماء لصد هجمات الاحتلال الاجنبي تجاه محو طمس الهوية. ياريت كلنا نراجع سيرة الشيخ العز ابن عبد السلام و دوره التاريخي في مصر و المنطقة.

    ردحذف
  3. بس وجهة نظري الافضل من التنظير اننا نقول من الصح ومن الغلط...علشان الغلطان مايكررش غلطه مره تانيه...وبعدين انا يااسماء غير التباطؤفيالمحاكمات وبعض الانفرادباتخاذالمواقف واصدارالقوانين مشوفتش منه محاولة وقيعه بين اي من التيارات بل العكس ان في تيار معين انتي ذكرتيه في الاول خالص هوه اللي بيحاول يقصي التيار الاخر----MoStAfA sAlEm ElNaGhY

    ردحذف
  4. المقال في معظمعه جيد ان كان هناك تسطيح لبعض النقاط، فانت افترضت ان اللاعبين ف يالشارع المصري هو القوى السياسية و الإسلامية و المجلس العكري فقط لاغير و نسيت ان هناك عدوا متربصا على حودنا الشرقية ثبت تورطه في كل اسافين الخلاف التاريخية في مصر و نسيت 105 مليون دولار رصدت لصالح التحول في مصر و لست ادرى ما هذا النوع من التحول الذى تموله سفارة دولة لم يثبت أبدا و لو مرة واحدة و لو بالصدفة انها عملت لصالحنا.

    كما انك ايضا تجاهلت ان هناك فصيلا ما زال متضررا من الثورة و ان هذا الفصيل متنفذ و له ادوات و خبرة في التلاعب بوعى هذا البلاد.

    لكن ان شاء الله بوجود مجموعات من العقلاء امثال الاخوان المسلمون و حزب الوسط و حزب عمرو حمزاوي و بعض المفكرين المعتدلين سنعبر الأزمة ان شاء الله و لا ننسى ابا اننا نرفع انقاض بناء متهدم و كلما رفعنا طبقة وجدنا تحتها امراضا و الاما... و سنستمر ان شاء الله حتى نرفع كل الأنقاض

    ردحذف
  5. كلامك جميل جدا جدا جدا وكذلك هو مستحيل جدا جدا جدا

    لا يمكنكى ان يتفق 85 مليون روح على مطالب واحده

    ولكن يمكن ان تتفق الاغلبيه

    الفكره ان الكل يسعى الى السلطه

    البعض يسعى الى السلطه للمصلحه الوطنيه

    و البعض يسعى الى السلطه للمصلحه الشخصيه

    و الفكره هى فكره التطهير تطهير المناصب السياسيه

    نحن نعانى فى مصر من كهنوت سياسى

    فنجد على المستوى الدينى اشخاص مقدسون لا يمسوا لا

    يمكن الخروج عليهم ولا محاسبتهم

    ونجد على المستوى المدنى اشخاص يلتف الناس حولهم

    فتذهب عقولهم

    مثلاً لماذا لا نبحث عن من ينافس الرادعى او صباحى او ابو الفتوح وكل المرشحين

    هئولاء ليسوا هم اخر المرشحين و لا اول المرشحين

    علينا ان نجادلهم ونتفق معهم و نختلف معهم و نتحداهم

    على مستوى التيارين الدينى او المدنى

    و كلمه السر هنا هى الشباب الشباب الشباب

    على الشباب ان يجدوا نفسهم

    قف وتحدى ولا تخف

    هذا يصب فى فكره التطهير

    علينا استبدال اصنام السياسه بشباب السياسه

    ان حدث هذا سنتحد ونتحاور و نصبح اكثر مرونه

    وقدره على الاقتناع بالاراء و اكثر قدره على تغير

    الافكار المختلفه

    اما مسئله الشريعه و الالتفاف و تطبيق الشريعه كل هذا هذر

    لان ببساطه الانسان المسلم او المسيحى

    تنبع سياسته من دينه و لا ينبع دينه من سياسته

    الخلاصه هى التطهير

    غير الكهنه تتغير الفكره

    سلام مؤقتاً
    ___________________
    الى عاوزنى يجينى
    http://misr25jan2011.blogspot.com

    ردحذف
  6. شباب يحسبون الجهل علما وشيب يحسبون العلم جهلا انا رايي انه يتم تعليق التظاهرات والاعتصامات علشان لا يستخدم الوضع الحالي لاستقطاب الشعب تجاه فئه ما لان ساعتها الفئه الخسرانه هتكون خسرت للنهايه وطبعا مصر علشان كده يتم عمل لقائات في غرف مغلفه يتم فيها اتفاق على الخطاب الاعلمي المستخدم تجاه كل فئه لان الطرفين بيحاولوا يعدموا بعض

    ردحذف
  7. عمر من تونس : نقرا في المقال و مستغرب سبحان الله نفس المشاكل نفس المتاهات اللي بعدتنا على مطالب ثورتنا الاصلية!! لك الله يا تونس لك الله يا مصر

    ردحذف
  8. السلام عليكم
    هو سؤال واحد هو مين من التيار الاسلامى كفر شخص بعينه وقال فلان ده كافر ؟ او رمى الناس بالكفر والخروج من المله ؟ بيتهئلى ده اتهام محتاج دليل واضح

    ردحذف
  9. هذا صووووووووت العقل وهذا شهر الانتصارات
    كل سنه وانتم طيبين اولا وكل سنه وانتى طيبه يااسماء
    فهل نستمع لهما بمعنى هل نتحد ونحقق انتصارات الثوره فى شهر الانتصارات ؟
    هل نستطيع ان نفوت على المجلس العسكرى وانصار النظام القديم من الالتفاف على ثورتنا ؟
    هل ننقذ ثورتنا التى باتت ف ضياع ؟
    ياشعب ياللى كافحت ضد الظلم وانت متوحد كمل صنع اهدافك وانت متوحد مش عيب نختلف بعد كده دى قمة الديمقراطيه يارب ان شاءلله نفضل ف خلاف بس بالكلام بس بعد ماتنجح ثورتنا ونضمن ان ماحدش يلتف حولها
    مستعدين تضيعوا ثورتكم كملوا الفرقه
    مستعدين تنجحوها اوجدوا نقطة للاتفاق واتحدوا من اجل مصر ومن اجل الثوره
    احنا تعبنا كتير ف ال30 سنه اللى فاتت معلش هنتعب سنه بس هنتحد كلنا بجميع تفكيرراتنا واعتقاداتنا مسلم مسيحى سلفى اخوانى ليبرالى علمانى مستقل ملوش ف السياسه الشعب كله نتوحد عشان ننقذ ثورتنا
    مش عاوزين حكم العسكر تانى تعبنا منه بما فيه الكفايه
    ارجوكم حافظوا ع مصر
    ف الاول والاخر احييكى ع مجهودك وكل سنه وانتى طيبه ورمضان كريم وربنا يتقبل منك ومنا صالح الاعمال
    تحياتى

    ردحذف
  10. جزاكم الله خيراً وشكراً جزيلاً على كتابتي لهذه المعلومات.
    فالوضع أبداً غير مفهوم عبر الأخبار والانترنت.
    وأرجو أن لا تقفي عن الكتابة
    وكل عام وأنتم بخير




    من سيدني

    ردحذف
  11. يا أسماء اين انتى الان لم اعد اسمع عنك انتى اصبحتى فى طى النسيان كل ما تستطيعى ان تفعليه ان تكتبى فى مدونتك لم اعد اسمع عنك او عن اسراء عبد الفتاح او وائل غنيم انتم اصبحتم فى طى النسيان اليوم لا اسمع الا محمد عادل واحمد ماهر نصيحه روحى دورى على عريس واتجوزى احسن لك لان العمر بيعدى والسياسه مش هتنفعك وبكره تقولى يا ريت ؟؟؟

    ردحذف
  12. فقد روى الحديث الإمام البخاري في صحيحه وأحمد في مسنده عن أبي بكرة قال: لقد نفعني الله بكلمة سمعتها من رسول الله صلى الله عليه وسلم أيام الجمل بعد ما كدت أن ألحق بأصحاب الجمل فأقاتل معهم، قال: لما بلغ رسول الله صلى الله عليه وسلم أن أهل فارس قد ملَّكوا عليهم بنت كسرى قال: لن يفلح قوم ولوا أمرهم امرأة.

    طبعا لا اعتقد ان حديث لرسول الله صلوات ربي وسلامه عليه او قرآن كريم يؤثر في تربية امثالك

    ردحذف
  13. الثورة في مرحلتها الثانية و عشان تنتصر لازم نتقرب من الطبقات المطحونة في المجتمع ونقدم لها حلول

    ردحذف
  14. كلامك جميل جدا جدا جدا

    ردحذف
  15. انا رايي ان الي بيفهم في حاجه يخليه فيها .....النساء خلقنا لمهمه معينه مش للسياسه والبهدله والكشف علي عزريتها والبيات في الخارج والاعتصامات والمظاهرات والتحرشات ...(((ومن تدخل فيما لا يعنيه لقي ما لا يرضيه ))) اما بالنسبه للوظيفه الاساسيه للمراه فهي..صناعه الرجال ...وانتاج الجيل المنتظر لتحرير القدس المحتله مش الي احنا شيفينه ده .... ؟؟؟.هذه مهزله والله !!!!!

    ردحذف
  16. يبدوا أنه قد كُتب على الإسلاميين أن يكونوا فزاعة يسنخدمها كل من يسعى إلى السلطة تحت شعار " الإسلاميون قادمون " , وذلك لا يكون إلا من أجل إزاحتهم من طريق المنافسة السياسية لعدة تفسيرات ( من وجهة نظرى ) وهى :

    1- تحقيق أهدافهم الخاصة , ومن المفترض أن يحق للجميع أن تكون له أهداف خاصة , ولكن بشرط أن تكون فى إطار أهداف الوطن , ويتم ذلك على أرض الواقع دون التعامل من منطلق التكامل من تحقيق المصالح المشتركة , وهى ثقافة لا زالت تنقصنا.

    2- لحساب أجندات خارجية , ويتم ذلك بطريقين :

    أ- عن قصد عن طريق التعامل المياشر مع جهات خارجية والاتفاق على تنفيذ إجراءات أو سياسات معينة , طبعاً بمقابل أياً كان نوعه.

    ب- بدون قصد نتيجة عدة عوامل كالبيئة أو النشأة أو التربية أو الثقافة أو التعليم وغيرها , وهو ما يستتبع وجود أفكار وخلفيات مسبقة لدى هؤلاء زُرعت فيهم بسبب هذه العوامل فصارت جزءً منهم يوجههم نحو اتخاذ سياسات معينة تجاه قضايا معينة قد تصب فى مصلحة جهةٍ خارجية دون تعمد ذلك بصورةٍ مباشرة.

    وفى كل الأحوال .. نسأل الله أن يولى من يصلح , ويصلح من تولى.

    ردحذف
  17. موفقيييييييييين .... اختيار موفق :)

    Räumung
    Räumung Wien
    entsorgung wien

    ردحذف
  18. شكرا ع الموضوع العظيم

    ردحذف
  19. موضوع رائع وممتاز luxusumzug Fur Wohnungsräumung und favoritenumzug fur Wohnungsräumung und ath-trans fur Wohnungsräumung

    ردحذف